تدريسي في جامعة واسط يصدر كتاباً عن مستقبل الاقتصاد العراقي

 

وقد اعطى المؤلف رؤية مستقبلية لمكافحة ظاهرة غسيل الاموال ومعوقاتها في العراق والمعالجات المطلوبة في مكافحة غسيل الاموال، كما اراد ان يوضح ان هناك ثلاثة امور لابد من مراعاتها هي التنويع التقدمي بعيدا عن النفط والغاز ، تحقيق نمو شامل لتقليل الاخطار وعدم الاستقرار ، وزيادة تصاعدية من الانفاق الراسمالي والتشغيل والصيانة، وتحليل معوقات النشاطات الاقتصادية للقطاعات ووضع المبادرات والحلول القابلة للتطبيق .

تضمن الكتاب خمسة فصول الاول ( لمحة تاريخية عن التطور الاقتصاد العراقي ) تناول فيه سبعة حقب من تاريخ العراق ابتداءا من الحقبة العثمانية 1831 ـ 1914، والحقبة البريطانية 1914 ـ 1921 وحقبة تشكيل الدولة الوطنية 1921 ـ 1931 ، حقبة محاولات التخطيط 1931 ـ 1950 ، حقبة التمية والتخطيط 1950 ـ 1959 ، حقبة مسيرة التخطيط 1959 ـ 1970 ، التنمية خلال الفترة 1969 ـ 1980 .

الفصل الثاني تناول واقع الاقتصاد العراقي للمدة من 1970 ـ 2002 ، الفصل الثالث تطرق فيه الباحث الى واقع الاقتصاد العراقي للمدة من 2003 ـ 2013 ، وناقش فيه تكوين القطاعات في الاقتصاد العراقي ، والسياسة النقدية ، والسياسة المالية ، وقطاع الطاقة في العراق ، الكهرباء ، قطاع الزراعة ، المياه ، النقل والمواصلات ، القطاع الصناعي ، قطاع السياحة .

الفصل الرابع تناول الاتجاهات السكانية والاجتماعية ( نفوس العراق ، القوى العاملة ، الحكومة ، القطاع الخاص ، المواطن ، الفقر ، التطور الاجتماعي التعليم والصحة والاسكان ).

الفصل الخامس تناول ثلاثة مباحث الاول تطرق  الى ظاهرة غسيل الاموال في الاقتصاد العراقي ( الاطر النظرية لمفهوم غسيل الاموال واثاره الاقتصادية ، مفهوم عملية غسيل الاموال ومراحلها واساليبها ، والاثار الاقتصادية للظاهرة ، المبحث الثاني تناول العلاقة بين غسيل الاموال والاقتصاد الخفي والفساد في العراق ، ومؤشرات الفساد في العراق بعد عام 2003 ، الاقتصاد الخفي في العراق واسبابه ومصادره وتقديراته بعد عام 2003 ، وتحليل الظاهرة في العراق وهروب الفوائض المالية ، المبحث الثالث تناول تاثير ظاهرة غسيل الاموال على المتغيرات الاقتصادية في العراق بما فيها المتغيرات النقدية والمتغيرات المالية .